جديد محمود المنيراوي: الأول

Adel El Siwi. Source: galleryward.com

السوشيال ميديا عندي تتوحد
لستُ معتاداً على هذا
حتى الانستغرام، شارك الفيسبوك وتويتر
العزاء بمهند
من مهند؟

استمر في القراءة

مو مصراتي: بيان البوخة

1200px-Boukha

Source: Wikipedia

كتبت بي بي سي العربية يوم الاثنين، 11 مارس: قال مسؤولون بوزارة الصحة في ليبيا إن 51 شخصا توفوا بعدما تناولوا خمرا محلي الصنع يحتوي على مواد سامة، ونقل نحو 378 آخرون إلى مستشفيات طرابلس. وقال مسؤول في المستشفى لبي بي سي إن الوفيات حدثت بسبب الميثانول السام، وإن العديد من المصابين يخضعون لتصفية الدم. ويمنع استهلاك الخمر في ليبيا، ولكنه متوفر في السوق السوداء. وأوضحت السلطات الصحية أن 38 شخصا توفوا في مستشفيات طرابلس، و13 آخرون لقوا حتفهم وهم في الطريق إلى مستشفيات تونسية للعلاج. وأعلنت حالة الطوارئ في مستشفيات المدينة، نظرا للعدد الكبير من المصابين الذين نقلوا إليها بسبب تناول الخمر السام. وتقول مراسلة بي بي سي في طرابلس، رنا جواد، إن الخمر المحلي الصنع يطلق عليه اسم “بوخا”، وهو نقيع من الفواكه مثل التين، والتمر والعنب، تضاف إليه مواد صناعية مثل الميثانول للحصول على قوة أكثر. ويتسبب استهلاك الميثانول في العجز الكلوي، والعمى وقد يؤدي إلى الوفاة. وقال وزير الداخلية، حسين العمري، لبي بي سي إن وحدات خاصة تحاصر الموقع الذي يعتقد أن هذا النوع من الخمر يصنع فيه. وأضاف أن الوحدات مستعدة لاستخدام القوة إذا لم يلتزم أصحاب الموقع بأوامر إخلائه. ويهرب الخمر إلى ليبيا من تونس والجزائر ومالطا.

استمر في القراءة

ناهد نصر: عن ٩ أكتوبر أتحدث

ABA1997020W00041-19A

A, Abbas, Saint Paul Monastery, Egypt, 1997. Source: magnumphotos.com

ليست شهادة بقدر ما هى استشهاد بجريمة يكرم مرتكبيها الآن، ويتم تجاهلها وتشويه ضحاياها عن عمد وعن إثم وعن فجور، جريمة لطخت ثوب “أكتوبر” أهدي ذكراها لشهداء أكتوبر 1973 لعلهم يربتون على أرواح إخوانهم شهداء أكتوبر 2011 برفق.
لا يمكنني الآن تحديد الوقت بدقة، لكنه مساء 9 أكتوبر 2011، بعد غروب الشمس بقليل.. أنا هنا الآن في الدور الحادي عشر، المبنى رقم 1121 كورنيش النيل، حيث جدران الاستوديوهات ألواح ضخمة من الزجاج تطل على موقع الأحداث من كل زاوية، محيط ماسبيرو من الواجهة وفى الخلفية، كل المواقع المحيطة بالمبنى مسرح للأحداث ـ بعد قليل ستكون كل المواقع الموجودة داخل المبنى مسرحاً للأحداث بداية من البوابة الرئيسية مروراً بالأحد عشر طابقاً، واحداً تلو الآخر، وحتى باب الحمام، أقصى نقطة في صالة المونتاج بالطابق الحادي عشرـ

استمر في القراءة

محمود المنيراوي: أهلاً بشعب

img_6187

Ulric Collette, “Sailing – Black”. Source: ulriccollette.com

علّمونا (ويا ليتهم نفخونا) أن نحب بلاداً
لا نراها، أن نصطفَ كأباريق الجوامعِ صباحاً
نقول النشيد بعيونٍ نسيناها في السرير

استمر في القراءة

No more posts.