أمينة جاد: طريق الخوف

Antoine d’ Agata, Nijni Novgorod, Russia, 2002. Source: magnumphotos.com

كان عليّ أن أكون أكثر حذرًا
وأنا أفكر في شيء آخر
عدا قضيبه المغروس في فمي
كان رفُّ الحلويات أمامي
ولوهلة، فقدت تركيزي
حين أردت اختيار حلوى واحدة
قذف في فمي

عندما ظن أنني عضضته
أمسك سكينه
ورسم بحدة
خطاً فوق شفتي
لم يكن ذاك
إلا طريق الخوف
ينز دمًا
ولساني يوهم نفسه
أن لذعة الدم
ولزوجة منيه
وملوحة دمعي
هو طعم تلك الحلوى
أعلى الرف الأيسر.

فقط،
كنت في السادسة
حين تهيأ لي أنني نجوت،
كنت أظنني عدت إلى ​البيت
لكني لم أعد إليه قط.